2010-09-15

... ذكرى


إن سهرت الليالى فى حضن الغوانى فهن بعدي زائلات
.
وإن ملكت جسدك إمرأه غيرى فأنا أملك ماضيك وروحك وبيدى مفاتيح غدك الآت
.
لكنى إن سرت دربا ًلا ألتفت وراء حلم بالأمس مات
.
فمن مثلى لا تلملم بقايا رجل أصبح بعيني فتات
.
... أشتاق إليك نعم
.
كحنينى لذكرى من الذكريات
.
... وتمر ببالى نعم
.
لكنك أصبحت من ماض ٍ فات
.
أبكى حينما اتذكره وأضحك حينما يرنو طيفك لحظات
.
فقد انتحر الحب بقلبينا ووارينا للعشق رفات
.

18 comments:

basim said...

كلماتك أبكتني كثيرأ ..


:(

مخيفة جداً

أحسست أني في بيت من طين ..

مهجور عدداً من السنين

Anonymous said...

... أشتاق إليك نعم
.
كحنينى لذكرى من الذكريات
.
... وتمر ببالى نعم
.
لكنك أصبحت من ماض ٍ فات

قسوه قلب مجروح ام رغبه بعوده ما فات

اسمحيلى الحب الصادق لا يموت حتى لو اصبح ماض فات

تحياتى لأبداعك الجميل

همس الليل said...

basim
-----------
ربما تبكينا الذكرى
وتخيفنا الوحشه

الا اذا وجدت صدرا يأويك


نعم هو بيت لكن من نور

تسكنه اشباح الماضى وترحل تاركه اياه مهجور

هذا هو عالمى

همس الليل said...

أيها المجهول
.
.
لكنى إن سرت دربا ًلا ألتفت وراء حلم بالأمس مات
.
فمن مثلى لا تلملم بقايا رجل أصبح بعيني فتات
.
.
أفصحت عن مكنون ذاتى فى تلك الكلمات
فروحى لا تعرف القسوه
وايضا لاتعرف العوده حين تنوى الرحيل

Anonymous said...

الحب حب الروح و لكن حب الجسد فانى

حتى مع الرحيل سيبقى دقات القلب تشتاق لمن عزفت له لحن الحياه و ستبقى كما يبقى الجمر حى تحت الرماد

مسكينه قلوب بنى ان احبت بصدق
تشتاق بصمت و تتقوى ببعد

تحياتى لابداعك الجميل

همس الليل said...

Anonymous
---------------
ربما قتل الخداع والكذب الحب
وربما اختنق العشق وتوقفت نبضات القلب

من كان أنانى
من خان العهدوآثر لحظات المجون الفانى
من باع القلب الحانى
لا يسأل العفو والغفران
فجرح الروح لا يصلحه الزمان
فقد أقسمت بكل دمعه
أن أطفى بقلبى للحب شمعه
وان أحيا لذاتى
وأن يعود لنجمى توهج ولمعه
وأن أخلق ثانيه حياتى
.
.
.
مسكين من يدور فى فلك الوهم
وهنيئا لمن تحرر منه قيد الخداع

تحياتى لك ايما كنت انت

Anonymous said...

ربما قتل الخداع والكذب الحب
وربما اختنق العشق وتوقفت نبضات القلب

من كان أنانى
من خان العهدوآثر لحظات المجون الفانى
من باع القلب الحانى
لا يسأل العفو والغفران
فجرح الروح لا يصلحه الزمان
فقد أقسمت بكل دمعه
أن أطفى بقلبى للحب شمعه
وان أحيا لذاتى
وأن يعود لنجمى توهج ولمعه
وأن أخلق ثانيه حياتى
.
.
.
مسكين من يدور فى فلك الوهم
وهنيئا لمن تحرر منه قيد الخداع

____________________________

تنطلق شرارة الحب بلا استأذان و يبدأ القلب فى الخفقان و نحن لا نعلم الا بعد فوات الاوان .
يسرق الحب القلوب و نحن بأسم الحب مستسلمين يغللنا بغلاله الرقيقه القويه
الخلاص مش بطفى شمعه بقلب جريح و لا القسم بدموع العيون .. و كيف الخلاص و الحب بيجرى بدماء العروق

و يبقى السؤال هل من فرار هل من فرار ؟؟؟


تحياتى لروعة ابداعاتك

littilemo said...

انت فين من زمان
مستنى ردك

همس الليل said...

Anonymous
--------------
نعم ليس لنا قراراً فى الحب ولا إختيار

لكننا نملك الاراده إن أنتهى الحب لتغيير المسار

تتكلم يا صديقى بلسان العاشق الملوع بالحب

الذى مازال قلبه يميل للقرب

اذا سأعيد عليك ما كتبت

.
.
لا فرار مادمت أسير

وحده الحر من سيكمل للبعد المسير

.
.
لكنى أتكلم بلسان الكبرياء

فليس الاخريات لى سواء

فلو إن الارض قبلت السماء

أبدا وحتما لقرارى البقاء
...
تحياتى لك أيما كنت

همس الليل said...

littilemo
----------------
إزيك وحشتنى يا مو

أسفه على البعد المفاجىء

مش عارفه ميلك دلوقتى ايه ابعتلى ميل بيه وانا هكتبلك ان شاء الله

ليك وحشه وانشاله الدنيا معاك تكون احلى

littilemo said...
This comment has been removed by the author.
همس الليل said...

لو متابع ردودى يا محمد انا مش عارفه الاقى ميلك والفيس بوك الاكونت بتاعى مش فكراه
ادخل اكتبهولى فى اى وقت او ابعتلى ميل وارد عليك

سلامتك عرفت انك تعبان الف سلامه عليك
ايه يا وله التعب مصاحبك دا انا قلت هسمع عنك اخبار كويسه هههههه

littilemo said...
This comment has been removed by the author.
همس الليل said...

ok

Anonymous said...

السماء لن تقبل الارض و سيبقى النجم القطبى لامع براق

اين الهروب و ما زال الشمال بالنجم موجود

مسكين بنى ادم ان احب بصدق


تحياتى لروعة كلماتك

؛؛ hesham ؛؛ said...

كم في الكون من إنسانٍ
يودع آخر بإرادته !!
تساقطة الأوراق ..
و تكسرت الأغصان ..
و لم يبقى للجذع إلا أن يحترق !!


سعيد أنا كثيراً لإطلالتك من جديد
دمتِ لنا بخير سيدتي ..

همس الليل said...

Anonymous
-------------
وتحياتى لمتابعتك

همس الليل said...

؛؛ hesham ؛؛
----------------
وكم من غصن احترق ليمنح الدفىء


أشكر لك وجودك